السياحة والاثار الفلسطينية تدين اقتحام قوات الاحتلال لموقع الديوك الأثري في أريحا

n
أدانت وزارة السياحة والآثار، اقتحام قوات الاحتلال الاسرائيلي والمستوطنين لموقع الديوك الأثري في أريحا.
وقالت الوزارة في بيان لها إن أكثر من ستين من المستوطنين يرافقهم عدد من السيارات العسكرية للإحتلال الإسرائيلي قاموا بكسر قفل بوابة موقع الديوك الأثري واقتحامه مساء الخميس الموافق 18/2/2016.
وأضافت الوزارة في بيانها أن اقتحامات الاحتلال ومستوطنيه المتكررة للموقع لم تكن الأولى. فقد سبقها اقتحام المكان عدد من المرات قبل وأثناء ترميمه من قبل طواقم الوزارة، وكذلك اقتحام عدد من المواقع الأثرية الفلسطينية مثل موقع شهوان في اريحا، وسبسطية، وشارع الأعمده في نابلس، وخربة المورق، وحرم الرامه في الخليل، وغيرها من المواقع.
وأشارت الى أن اقتحام هذا الموقع جاء مباشرة بعد انتهاء أعمال ترميم الموقع واعادة تأهيله، حيث تم عمل تغطية وترميم أرضية الفسيفساء.
وشددت الوزارة في بيانها على أن هذه الأقتحامات انتهاك صارخ لكافة القوانين والمواثيق الدولية التي تضمن حماية المواقع الأثرية وحرمتها خصوصاً اتفاقية جنيف الرابعة واتفاقية لاهاي لسنة 1954 واتفاقيات اليونسكو الخاصة بحماية التراث الثقافي والطبيعي.
ودعت الوزارة كافة المؤسسات والمنظمات الدولية وخاصة اليونسكو الى تحمل مسؤولياتها إزاء الانتهاكات الممنهجة والمتكررة التي تقوم بها قوات الاحتلال بحق المواقع الأثرية الفلسطينية

المصدر: دنيا الوطن

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s